"مرحبًا، أنا أحمد واليوم أنا هون لأحكيلكم قصتي..
بلشت حكايتي بالـ 2017، بلحظة إجانا خبر انه بابا استشهد تحت التعذيب.. كانت هي أول صدمة بعمري، جربت شو يعني كون يتيم.. فكرت أنه هديك اللحظة كانت أقسى شي ممكن عيشه، بس الأيام أثبتتلي اني كنت غلطان، وكان شي في شغلات قاسية لسه ناطرتني..
بسبب القصف قررت أمي تهرب فيني لتركيا لنبلش حياة جديدة، بس ونحنا بالطريق أمي ضاعت عني… وأنا رجعت لإدلب…لحالي…وكان الشارع هو ملجأي الوحيد.. قضيت أيام كتيرة بدون مأوى، لوقت دخلت لدار الأيتام ورجعت لصفوف الدراسة، وتعلمت ودرست وكان إصراري يوم عن يوم يكبر ويزيد لحتى أقدر اتفوق وحقق حلمي وكون متفوق!"
رغم كل المعاناة اللي مر فيها أحمد إلا أنه قدر يحقق حلمه ويتفوق ويكون الأول بجدارة بمدرسة ملهم للأيتام!

 



من نحن

فريق ملهم التطوعي هو منظمة خيريّة غير ربحيّة، تأسّست في عام 2012 في الأردن من قبل مجموعة من الطّلاب الجامعيّين آنذاك، وتهدف لمساعدة المهجّرين السّوريين في دول اللجوء والشّمال السّوري، مقرّها الرئيسي الحالي تركيا، ومرخّصة في عدّة دول حول العالم ومنها: ألمانيا وكندا والسويد.