إن التهجير القسري الذي يحصل بشكل شبه يومي لا يكاد ينتهي .
فكيف لا يشعر المهجر بالحزن وهو ترك أغلى ما عنده أرضه وبيته الذي دمر نتيجة القصف وذكرياته.
كيف لا يشعر بالحزن وأثار الحزن تركت أثرًا لا ينسى منها إصابة ولده وزوجة ابنه التي كانت على وشك الولادة,
هذا ما حصل مع العم قاسم ذلك الرجل الذي كلما نظرت إليه وعيناها تحكيان لنا القصص والمآسي.
قمنا بزيارته في البيت الذي يقطنه مجددًا بعد تركه لمنزله المدمر إثر غارة جوية من الطيران المجرم وإصابة ابنه وزوجة ابنه.
حيث أن البيت الذي يسكنه لا يوجد فيه ما يسد رمقه هو وعائلته وعائلة ابنه الذي ينتظر مولوده الجديد.
حيث قمنا برفع الحالة تم تأمين مبلغ 700$ من قبلكم فاستطعنا من خلالها التخفيف قدر المستطاع من المعاناة التي يعانيها حيث قمنا بشراء مستلزمات للمنزل من مواد غذائية وبطارية ولوح طاقة شمسية وإنارة للبيت وخزان مياه وعدة مطبخ وغسالة كهربائية للتخفيف عن الأم الكبيرة في السن والتي تعاني من التهابات في يدها نتيجة الغسيل على يدها حيث بلغت قيمة تلك المستلزمات بقيمة 446.3$ بالاضافة الى دفع إجار المنزل لعدة أشهر بقيمة 100$ بالإضافة الى تسليم مبلغ باليد بقيمة 153.7$.
عند وصولنا للبيت وإدخال المستلزمات على البيت لم يكادوا يصدقون والله كلمات الشكر خرجت من قلوبهم وعيونهم قبل السنتهم، فجزاكم الله عنهم كل الخير 



من نحن

فريق ملهم التطوعي هو منظمة مرخصة في ألمانيا, فرنسا, تركيا, الأردن, السويد, وكندا ، ويضم مجموعة من الطلاب السوريين الذين يعملون لمساعدة الأطفال السوريين النازحين و اللاجئين في المخيمات والمناطق الأكثر خطورة .

اتصل بنا

60/08 avenue Marc Sangnier 59370 Mons en Baroeul , France

Gazi muhtar başa Blv. Tersan iş Merkezi Kat:2 No:9 Şehitkamil , Gaziantep Turkey

Gardens Street Abu Laila building Office 501 , Amman Jordan

+33 670052387 (France)
+49 15213655451 (Germany)
+90 5385129709 (Turkey)
+96 2795501305 (Jordan)